تدفقت وفود حجاج بيت الله الحرام، ظهر اليوم، إلى الجمرات في أول أيام التشريق لرمي الجمرات الثلاث الصغرى ثم الوسطى والعقبة الكبرى، بعد أن رموا أمس الاثنين الجمرة الكبرى فقط.

وكان بدء الرمي قد تزامن مع انتشار أمني وترتيبات عملية تفويج ودخول الحجاج إلى جسر الجمرات التي سارت بانسيابية كبيرة.

ويقضي الحاج في مشعر منى ثلاث ليالٍ أو اثنتين لمن أراد التعجّل، والواجب على الحاج رمي الجمرات الثلاث طوال الأيام التي يقضيها في منى على أن يكبر مع كل حصاة.

ويقف الحاج بعد رمي الجمرة الصغرى والوسطى مستقبلاً القبلة، رافعًا يديه ليدعو بما شاء ويتجنب مزاحمة الآخرين، أما جمرة العقبة الكبرى فلا يقف ولا يدعو بعدها.

Facebook Comments