اعترف عصام حجي، المستشار العلمي للمعين من جانب الانقلاب عدلي منصور، بأن 25 يناير هي الثورة، وأنه لولا الإعلام ما شارك أحد في 30 يونيو.

وقال "حجي"، في حواره على قناة "سي بي سي إكسترا"، اليوم الجمعة: "نزلنا في 25 يناير بدون الإعلام ما يدعو للنزول، عكس ما حدث في 30 يونيو، ولولا الإعلام ما شارك أحد".

تصريحات "حجي" تؤكد زيف ادعاءات منفذي الانقلاب من وجود مشاركة شعبية في سهرة 30 يونيو، والتي لم تكن سوى تحركات موجهة ومرتبة من جانب العسكر والفلول والكنيسة.
 

Facebook Comments