كشفت حركة "نساء ضد الانقلاب" عن وجود 64 من الحرائر خلف أسوار الانقلاب، من بينهن سيدات كبار السن وطالبات بمختلف الجامعات المصرية.

وشملت قائمة الحرائر في سجون العسكر (هند منير، رشا منير، سامية شنن أول سيدة يحكم عليها بالإعدام في قضية سياسية حضوريًا، وبنات جامعة المنصورة أبرار العناني، ويسرا الخطيب، ومنه الله مصطفى، ومجموعة بنات الأزهر: أسماء حمدي، آلاء السيد، هنادي أحمد محمود، ورفيدة إبراهيم، عفاف أحمد عمر، ومجموعة السبع عمارات أسماء سيد صلاح، سلوى حسانين، صفاء حسين هيبة.

وضمت القائمة أيضًا: (المعتقلات على خلفية قضية مؤسسة بلادي آية حجازي، أميرة فرج، ومعتقلة سوهاج هيام علي علوي، ومعتقلة الإسماعيلية إيمان مصطفى، معتقلة هزلية "كتائب حلوان" علياء عواد، ومعتقلة المنصورة هبه قشطة، ومعتقلات الجيزة أسماء عبدالعزيز شحاتة، نجلاء العمروسي، ومعتقلة بني سويف إسراء خالد، ومعتقلات قضية مجلس الوزراء شيماء أحمد سعد، عبير سعيد محمد ، وأصغر معتقلة في مصر من الإسكندرية مريم ياسر"14 سنه"، وآية مسعد، ومعتقلات دمياط سارة محمد رمضان، آية عصام، وروضة خاطر، سارة حمدي السيد، وإسراء فرحات، وفاطمة أبو ترك، ومريم أبو ترك، وحبيبة شتا، وخلود الفلاحجي، وفاطمة عياد).

كما ضمن القائمة أيضًا: (ماهينور المصري، حكمت ناصف، إسراء الطويل، غادة متولي، بشرى أبو ضياء، نجوى سعد، أسماء محمد رضوان، وسارة محمود رزق، حسناء متولي، رواء مندور، روضة مندور، هالة عبد المغيث، هالة صالح، ورحيق سعيد، وشروق عبد النبي، أسماء حسن حجاب، فاطمة جمال حسن، رقية إبراهيم محمد، ونجلاء طه، ودعاء نبوي، هاجر محمود، غادة خلف، نورهان محمد علي، سوزان مصطفى ، رنا عبدالله ، سارة عبدالله، يسر أبو تريكة.

Facebook Comments