صعد العشرات من العاملين بالشركة المصرية للملاحة اليوم من إضرابهم المفتوح المستمر منذ عدة أيام.

وقرر العمال دخول مقر الشركة القابضة للنقل البحري مقر الإدارة بالقوة، بعد تفجير غضبهم نتيجة لاستمرار الشركة في تجاهل مطلبهم الرئيسي بصرف رواتبهم المتأخرة، حيث لم يتقاضوا أجورهم كما لم يتقاضوا مكافأة التميز التي تقدر قيمتها بشهرين من رواتب العمال، بناء على الجمعية العمومية للشركة.

Facebook Comments