أحمد نبيوة   قال الكاتب الصحفي محمد القدوسي إن التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب يجب عليه أن يتمسك بالشرعية مع تمسكه بالسعي لتوحد الصف الثوري كما فعل الدكتور محمد مرسي الرئيس الشرعي من قبل مع المعارضة حين قال " إنه مستعد للذهاب لكل القوى الثورية إلي بيوتها من أجل بناء مصر"، مشيراً إلي أن التفاوض مع الثوار واجب علي كل القوى من اجل إسقاط الانقلاب العسكري.    وأضاف القدوسي – خلال لقائه بالجزيرة مباشر مصر – أن قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي قالها صريحة إنه وضع رقبته في كفة 30 يونيو وانه لن يتفاوض بسهولة، مؤكدا أنه لا تحاور مع سلطة الانقلاب، ولكن الحوار الحقيقي يجب أن يكون مع السلطة الحقيقية "سلطة الشعب" مع المعارضين من القوى السياسية.   ودعا الكاتب الصحفي إلي عقد مبادرة وطنية شاملة بين التحالف وبين القوى الثورية الأخرى، مؤكدًا أن هناك مساعي للوصول إلي التفاوض ويجب أن تكون المبادرة دون سقف والواجب الأول هو إسقاط العسكر من أجل إنقاذ الأجيال القادمة، مشيراً إلي أن إسقاط العسكر والقضاء على أركانه في الدولة والثورة المضادة بالكامل سيكون تغيير في المسار الثوري الحقيقي.   ولفت إلي أن من في الشارع حالياً هم الشعب المصري من مختلف طوائفه وفصائله والإخوان هم في القلب من الحراك الثوري، مؤكدا أن الانتخابات الرئاسية هي غير دستورية بتصريحات صريحة من مستشار الرئيس الانقلابي علي عوض المستشار بالدستورية العليا.  

Facebook Comments