في فضيحة قضائية جديدة تقدم قاضي الزقازيق حسن حسين عيسي بالاعتذار للضباط الذين قتلوا متظاهري 25 يناير بالشرقية، وعلى رأسهم مدير أمن الشرقية السابق, قائلا إنهم تعرضوا لمؤامرة.

وقال القاضي – قبل النطق بالحكم – للضباط: "انتوا انكسرتوا واحنا انكسرنا معاكم وانتوا كنتوا ضحية وانا بشخصي – بصرف النظر عن القضاء – بعتذر لكم علي كل الاهانات التي لحقت بكم لانكم ناس محترمين وبناشدكم تعودوا لعملكم فى حمايتنا وتحمونا من المخربين والجماعات الارهابية.

وأضاف: "لو كان الأمر بإيدي مكنتش قدمتكم أصلا للمحاكمة.. ولازم تبقوا عارفين إنكم مش متهمين.. انتم أبطال ودافعتوا عن الشعب وكنتم ضحية لأيادي مرتعشة قدمتكم للمحاكمة".

 

Facebook Comments