هدد محمد أبو العينين مالك مصانع سيراميكا كليوباترا العمال المضربين عن العمل بوقف العمل بمصانعه لمدة 6 أشهر لدواعي الصيانة إذا لم يتراجعوا عن الإضراب اليوم، كما هددباقتطاع الأيام الخمسة الماضية وخمسة أيام أخرى من رواتبهم.

ولجأ أبو العينين إلى أحد القيادات الأمنية الذى حضر وبصحبته 5 جنود مسلحين ليطلب من العمال تشغيل المصنع، وقال نصًا: "اللي عايز يشتغل يفضل، واللي مش عايز ومصر على الإضراب يخرج" وعند اعتراض العمال على تدخله رفع الجنود سلاحهم وشدوا "الأجزاء" في محاولة لإرهاب العمال الذين تصدوا لهم وطردوهم خارج المصنع.

كانت أزمة المئات من عمال شركة سيراميكا كليوباترا تصاعدت وسط حالة من الغضب الشديد بين العمال بعد تجاهل أبو العينين لمطالبهم المتمثلة في الحصول على بدل مخاطر، وعلاج طبي، ونسبة من الأرباح.

وهي المطالب نفسها التي وعد أبو العينين بتلبيتها في حال استقالة النقابة المستقلة بالشركة، ورغم استقالة النقابة إلا أنه لم يوف بوعده للعمال . مما اضطرهم إلى التوقف العمل ببعض الأقسام ومنها الغلاية بأكملها، وخطوط الدورادو، وفانسي، والصحي بأكمله، وجاليريا 1،2 في حين لم تتوقف أقسام شحن وتفريغ خطي فانسي والدورادو، والفرز الآلي.

Facebook Comments