الحرية والعدالة

ثمن الجنرال احتياط عاموس جلعاد، رئيس القسم الأمني والسياسي في وزارة الدفاع الإسرائيلية، الممارسات التى يقوم بها جيش السيسى في شبه جزيرة سيناء مؤكدا أنه حرب على الإرهاب!..

وأشاد بقيام قوات الأمن المصرية من تشديد الحصار على قطاع غزة حيث تمكنت من إغلاق ما بين 90-95% من أنفاق التهريب بين قطاع غزة وسيناء وفقا لبوابة الأهرام نقلا عن موقع صوت إسرائيل.

يشار إلى أن السيسى منذ انقلابه المشئوم في 3 يوليو الماضى على الرئيس المنتخب الدكتور محمد مرسى، يمارس سياسات قمعية بحق المصريين وخصوصا في سيناء حيث قتل عددا من أهلها واعتقل آخرين وزرع بذور الفتنة بين الجيش والشعب وهو ما يتسبب في حالة من الرضا الكبير من جانب الطرف الإسرائيلي الذى يعبر مرارا عن رضاه التام عن هذه الممارسات التى تصب في النهاية فى صالح الكيان الصهيونى.
 

Facebook Comments