الإسكندرية – ياسر حسن

بدأ منذ قليل المؤتمر العمالى الأول بالإسكندرية لمنع سجن العمال بحضور نخبة من الإئتلافات والكيانات العمالية برعاية رابطه عمال الإسكندرية الدائم وحزب العيش والحريه والمركز المصرى للحقوق الاقتصاديه والاجتماعيه.

وقال المشاركون أن العمال يعانون من صنوف الظلم ،بين عدم تحقيق مطالبهم المشروعه ، و عدم تحقيق الحد الادنى للاجور ، وعدم اصدار قانون الحريات النقابيه وبين اضطهاد اصحاب العمل وعدم اعطاءهم ارباحهم .

واضافوا :يزيد على ذلك تعرضهم للحبس والقبض عليهم لمجرد مطالبتهم بحقوقهم فبعد ان تم تلفيق التهم لعمال اسمنت تيتان وحبسهم اكثر من ٤٥ يوما ، فيما يتعرض الان العمال لنفس الاله القمعيه فقد تم القبض على ٥ من عمال البريد ، كما يتعرض عمال نتجاس للحبس ويتعرض العاملون بالنقل العام للتعنت وتحرر لهم محاضر الضبط والاحضار ، ويتعرض عمال الشركه الوطنيه للزيوت النباتيه ( كارجل ) للحصار من امن الشركه مصطحبين الكلاب الشرسه فى اعتصامهم المستمر منذ اكثر من ثلاثه اشهر .

شهد المؤتمر حضور عمال ناتجاس و البريد والنقل العام و الشركه الوطنيه للزيوت النباتيه ، لرواية ما يعانونه من حبس وظلم والمطالبة بإنهاء ذلك.

Facebook Comments