كتب – أحمد علي:

تظاهر العاملين بهيئة الأوقاف من كافة المحافظات أمام مقر الهيئة بحي الدقي التابع لمحافظة الجيزة صباح اليوم الأحد؛ احتجاجًا على قرار تراجع هيئة الأوقاف عن تطبيق الحد الأدنى للأجور.

وطالب المتظاهرون من العاملين بهيئة الأوقاف بتحسين أوضاعهم المالية وتطبيق الحد الأدنى للأجور، ووضع لائحة خاصة لهم وتحديد إذا ما كانت الهيئة جهة استثمارية أو حكومية بالإضافة إلي إقالة رئيس مجلس إدارتها المهندس علي الفرماوي الذي عيّنه وزير الأوقاف في مارس الماضي، لفشله في إدارة الهيئة خلال تلك الفترة – على حد وصفهم.

وقال أحد الموظفين المشاركين فى التظاهرة أنه تظاهروا اليوم اعتراضًا على تخفيض المرتبات فبعد أن كنا نتقاضى 1350 جنيها خلال الأشهر الثلاثة الماضية فوجئنا بقرار تخفيض المرتبات إلي 650 جنيها"، لافتا إلى أن هذه المبالغ لا تكفي لسد الاحتياجات الأساسية لأسر العاملين بالأوقاف.

وأضاف الموظف أنهم طالبوا بلقاء وزير الأوقاف بحكومة الانقلاب محمد مختار جمعة لعرض مشاكلهم  إلا أنه تهرب واكتفى بالشو الإعلامي والتصريحات فقط دون أن يقدم حلولا ملموسة للمشكلات.

وذكر مشارك آخر أ،ه كما تظاهر أمناء الشرطة في وزارة الداخلية بحكومة الانقلاب فإنهم يتظاهرون اليوم للمطالبة بحقوقهم، مطالبًا بتأمينات صحية شاملة وتخصيص أندية اجتماعية للعاملين بهيئة الأوقاف.

وأوضح موظف آخر  يدعى أن "الهيئة جهة تحصيل أموال 100% وأن الهيئة لديها 11 شركة أبرزها شركة المحمودية للمقاولات، وأربعة بنوك منهم البركة والإسكان والتعمير، والأموال التي تحصل تذهب إلي وكلاء الوزارة"، مشيرًا إلى أن أرباح الهيئة توزع سنويا بنسبة 75 % للوزارة و25% للهيئة منهم 10% تخصص للمكاتب ومستلزماتها و15% تخصص للمرتبات.

وفى سياق ذي صلة تظاهر أيضا اليوم الأحد العاملين بأوقاف الشرقية ونظموا وقفة احتجاجية اعتراضا على قرار تعيين أحمد عبد الصادق وكيلا للوزارة بالشرقية وتعيين مجد بدران وكيلا للمديرية بالشرقية.

وأعلن المتظاهرون اعتراضهم على القيادات مهددين بالدخول فى اعتصام مفتوح بديوان عام الوزارة بالقاهرة في حالة عدم تنفيذ مطالبهم وإلغاء تعيين عبدالصادق وبدران.

من أمام ديوان عام وزارة الأوقاف
http://bambuser.com/v/5876628

Facebook Comments