تقدَّم هاني المسيري -محافظ الانقلاب بالإسكندرية- اليوم الأحد، باستقالته من منصبه، وقبلها المهندس شريف إسماعيل رئيس وزراء الانقلاب عقب غرق شوارع المحافظة بمياه الأمطار.
 
وشهدت أغلب محافظات الجمهورية طقسًا سيئًا، رافقه سقوط أمطار وصلت إلى حد الثلوج في بعض المناطق، فيما جاءت الإسكندرية في صدارة المشهد؛ حيث أغرقتها الأمطار، ما تسبَّب في سقوط ستة قتلى صعقًا بالكهرباء بسبب سقوط كابل كهربائي.
 
يذكر أن جميع رؤساء أحياء محافظة الإسكندرية من ضباط الجيش، ورغم مسئوليتهم المباشرة عن الكارثة أيضًا، تم الاكتفاء بالمحافظ بوصفه المدنى الوحيد بقيادات المحافظة.

Facebook Comments