أكد الفنان خالد الصاوي أنه رفض المشاركة في حملات كانت تهدف إلى التشهير بالرئيس محمد مرسي عن طريق الإساءة إلى زوجته وابنته واصفا القائمين على هذه الحملات بقلة الأدب ومنتهى الحقارة.

وأضاف الصاوي خلال لقاء مع المذيع الانقلابي يوسف الحسيني الذي دأب على قلة الأدب بحق الرئيس مرسي وأسرته مساء الأحد أنه لم يتعود أن يسب أحدا أو يطبل له ولم يأت إلى البرنامج كي يسب السيسي أو يطبل له لافتا إلى أن هذا السلوك هو ما كان يمارسه أيضا مع الرئيس مرسي والمجلس العسكري وحتى مبارك.

وتابع الفنان الشهير أنه لم يغير موقفه وحين وصل مرسي إلى الحكم وصفه "بالرئيس المنتخب" ولما رأي أخطاءه عارضه رافضا المشاركة في حملات التشهير التى طالت مرسي وأسرته واصفا ذلك بقلة الأدب التي كان يجب التوقف عنها لأنه لا يصح معارضة سياسي من خلال التشهير بأسرته فهذا "منتهى الحقارة" بحسب وصفه. 

Facebook Comments