كتب – أحمد علي
اعتقلت سلطات الانقلاب بمدينة ديرب نجم محافظة الشرقية السيد أبو بكر عبد العزيز، المدرس بمعهد بهنيا الأزهرى من مقر عمله أمس الأحد.

وأفاد شهود عيان من زملاء المعتقل أن قوة من قوات أمن الانقلاب اقتحمت معهد بهنيا أمس الأحد فى الثانية من بعد الظهر واعتقلته وسط حالة من السخط والغضب بين العاملين بالمعهد لما عرف عن المعتقل من حسن سيرته بينهم وتفانيه فى العمل.

وذكر عضو هيئة الدفاع عن المعتقلين بديرب نجم أن سلطات الانقلاب اقتادت المعتقل لمركز شرطة ديرب نجم ولفت له عدة تهم لا صلة له بها وأضافته للمحضر رقم ٢٠١٥/٢٦٨٨٩ جنح ديرب نجم ولم يتم التحقيق معه أو عرضه على نيابة الانقلاب.

وحملت أسرة المختطف سلطات الانقلاب ومأمور مركز شرطة ديرب نجم المسئوليه عن سلامته وطالبت منظمات المجتمع المدنى وحقوق الانسان بالتدخل لرفع الظلم الواقع على المعتقل وتوثيق هذه الجرائم. 

يشار إلى أن عدد المعتقلين بمراكز ومدن الشرقية يزيد عن 1700 معتقل، على خلفية رفضهم انقلاب العسكر ومحتجزين فى ظروف احتجاز مأساوية ترتكب بحقهم انتهاكات وثقتها العديد من منظمات حقوق الإنسان.

Facebook Comments