حمد نبيوة
قال سمير الوسيمي – المتحدث باسم حزب الحرية والعدالة – إن تصريحات وزير داخلية الانقلاب محمد إبراهيم، تهدف إلى شرعنة الانقلاب وكسر الحراك الثوري، مشيراً إلي أن الدكتور أسامة 
ياسين معتقل قبل ظهور أنصار بيت المقدس وأجناد مصر، وهذا دليل علي كذب الانقلابيين وخداعهم للشعب المصري وللرأي العام الدولي.
وأوضح الوسيمي – خلال لقائه ببرنامج مصر الليلة علي الجزيرة مباشر مصر – أن الانقلاب سيتعد لتوجيه ضربة قوية للطلاب خلال الأيام القادمة وأن تصريحات وزير الداخلية يستخدم شتي الطرق من أجل تمهيد الرأي العام الدولي لضربة قوية للطلاب وإعلان أنهم إرهابيين.
وأضاف الوسيمي أن الانقلابيين يحاولون إلصاق التهم بالطلاب كي يشرعنوا للانقلاب ولتوجيه ضربة قوية للطلاب وتوجيه كل التهم للطلاب، مؤكدا أن الجماعات والتنظيمات من انصار بيت المقدس واجناد مصر هي تنظيمات سرية للمخابرات العامة والحربية، مؤكدا أن محمد ابراهيم يقوم بتشويه صورة الوزراء الناجحين في حكومة د. هشام قنديل مثل أسامة ياسين وباسم عودة.

Facebook Comments