الحرية والعدالة
أكد محمد سودان، أمين لجنة العلاقات الخارجية بحزب الحرية والعدالة، والقيادي بجماعة الإخوان المسلمين، أن ما يزعمه البعض بأن الواقع تجاوز عودة الرئيس المنتخب الدكتور محمد مرسي أمر غير صحيح.

وقال في تصريحات خاص: الأمر الآن لم يصبح فقط محاصر فى عودة الرئيس مرسى، ولكن فى عودة الشرعية والديمقراطية التى أختطفها أو سرقها العسكر من الشعب المصرى، ومازلت أصر على أن عودة الرئيس مرسي هى على رأس الشرعية المطلوبة.

وشدّد "سودان" علي أن الرئيس مرسى مازال هو الرئيس الشرعى للبلاد، والانتخابات الرئاسية القادمة باطلة، لأن الرئيس مرسى لم يتنح و لم يعتزل حتى الآن.

Facebook Comments