كتب أحمد علي: 

أكد الرئيس محمد مرسي أنه لم يلتق أيًا من هيئة دفاعه منذ نحو 4 سنوات، ولا يعرف شيئًا عن أدلة الثبوت أو الاتهامات بالقضية الملفقة المعروفة بـ"إهانة القضاء".

 

وشدد الرئيس  على ضرورة التواصل مع دفاعه قبل إبداء المرافعة بجلسة اليوم، وأن هناك أمورًا يود مناقشتها مع محاميه تمس حياته.، مشيرًا إلى أنه لم يلتق بأهله طوال تلك المدة أيضًا.

 

جاء حديث الرئيس خلال جلسة اليوم بمحكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة لنظر تلك القضية الملفقة.

 

ومع بداية الجلسة تعرض البرلماني عصام سلطان، والمعتقل على ذمة نفس القضية، لإغماءة داخل القفص الزجاجي العازل للصوت، والتف حوله باقي المعتقلين بالقفص، وتدخل أفراد أمن المحكمة ومسعفون لإسعافه.

 

وقررت المحكمة حجز القضية الهزلية، التي تضم الرئيس محمد مرسي و 23  آخرين من الرموز السياسية والثورية  لجلسة 30 سبتمبر للنطق بالحكم!

 

Facebook Comments