تدشين حملة شعبية لمقاطعة الكيان الصهيوني في ذكرى مذبحة “بحر البقر”

- ‎فيأخبار

تطلق عدد من الحركات الثورية والاتحادات الطلابية والنقابات العمالية حملة شعبية مصرية لمقاطعة الكيان الصهيوني، في مؤتمر صحفي يوم 8 إبريل الجاري، تحت شعار "مقاطعة، عقوبات، سحب استثمارات"، في الذكرى الخامسة والأربعين، لمذبحة بحر البقر، التي ارتكبها الاحتلال، ضد التلاميذ في مصر.

تضم الحملة الشعبية المصرية لمقاطعة دولة الاحتلال الإسرائيلي في مصر، مجموعة من الحركات السياسية، والاتحادات الطلابية، والنقابات العمالية، ومنظمات المجتمع المدني.

وأفادت مصادر بأن منظمي الحملة في مصر، ومن بينهم القيادي بحركة الاشتراكيين الثوريين، هيثم محمدين، والناشط السياسي المصري الفلسطيني رامي شعث، وغيرهم، يتواصلون مع عدد من النقابات المهنية المصرية؛ مثل المحامين والصحافيين، لحجز قاعة في إحدى النقابات من أجل تدشين المؤتمر، إلا أنهم لم يتلقوا ردًّا بالموافقة من أي منهم إلى الآن.

وقعت مذبحة مدرسة بحر البقر إثر شنّ القوات الجوية للكيان هجومًا كبيرًا صباح الثامن من إبريل 1970، وقصفت طائرات من طراز فانتوم المدرسة في قرية بحر البقر، بمركز الحسينية في محافظة الشرقية.

أسفر الاعتداء عن استشهاد 30 طفلاً وإصابة 50 آخرين، وتدمير مبنى المدرسة تمامًا. أثار الهجوم حالة من الغضب والاستنكار على مستوى الرأي العام العالمي.