مؤشرات لإفلاس القطاع الصناعي بسبب انقطاع الكهرباء

- ‎فيأخبار

تسبّب الانقطاع المستمر للكهرباء في خسائر فادحة للصناعيين والتجار في مصر، حيث تراجعت الطاقة الإنتاجية للمصانع بنسبة 15% وانخفضت مبيعات المحلات التجارية بنسبة 35%، وأدى إلى فساد السلع وتلفها، خاصة منها المواد الغذائية والخضراوات والفاكهة.

وتشهد مصر، منذ شهور، انقطاعًا مستمرًا للكهرباء، وزادت هذه الانقطاعات خلال الشهر الجاري، ما تسبب في تذمر المواطنين وخسائر كبيرة لأصحاب المحلات التجارية ومصانع الإنتاج.

وقال خالد أبو المكارم، عضو المجلس التصديري للصناعات الكيماوية، لـ"العربي الجديد": إن انقطاع الكهرباء بصورة عشوائية خلال الفترة الماضية، تسبب في كثير من الخسائر للمصانع التي انقطع عنها التيار، مشيرًا إلى أن 50% من مصانع الكيماويات المتوسطة والصغيرة تعرضت إلى خسائر تصل إلى 7% و15%، ما أدى إلى إنتاج الكثير من بضائع درجة ثانية معيبة، بالإضافة إلى قلة الإنتاج وعدم التزام المصانع بتنفيذ الاتفاقيات الموقعة، سواء نحو السوق المحلي أو للتصدير.

وأضاف أن تكرار انقطاع الكهرباء سيعرّض قطاع الصناعات الكيماوية إلى خسائر أكبر وسيؤثر على العمليات التصديرية التي يتميّز بها القطاع.