نجم: مشروع قناة السويس جاب آخره.. استلفوا 3 مليارات وعوزين 3 كمان

- ‎فيأخبار

كشف الدكتور ياسر نجم -الباحث السياسي- عن استدانة هيئة قناة السويس لعدد من المليارات لسد العجز في نفقات إقامة مشروع "الفنكوش"، لافتًا إلى أن هذه الديون ستكون عبئًا على شهادات استثمار القناة.

وقال نجم -عبر "فيس بوك"-: بص يا سيدي.. مش هم شفطوا 60 مليار جنيه من مدخرات المصريين في البنوك لحساب المشروع؟ – مش هم قالوا: المشروع مش هايجيب ايرادات قبل سنة 2023؟ – مش هم قالوا: هاندي المواطنين فوايد 12% من ميزانية الدولة وبعدين رجعوا قالوا: هانديهم من إيرادات هيئة القناة؟ – مش السيسي قال: لازم نخلص المشروع في سنة بدل 3 سنين.. والخبراء حذروا ان ده معناه زيادة التكلفة أضعاف مضاعفة إلى درجة (خراب البيوت)؟ – مش السيسي قال إن المشروع هايبقى بأيدي مصرية فقط؟.

وأضاف: خد عندك بقى الجديد.. هيئة قناة السويس جابت آخرها من المشروع.. هيئة قناة السويس (استلفت من البنوك) 3 مليارات جنيه من أسبوعين…ومقدمين على (قرض) جديد بـ3 مليارات كمان.. يعنى 6 مليارات في أسبوعين فقط قروض.. فوق الـ60 مليار.. علشان يلاحقوا على مصاريف الشركات (الأجنبية) بكراكاتها اللى استجلبوها علشان ينجزوا.. ولسه المشروع بيقول: يا هادي… والقروض دى طبعًا بفوايد تسدد بالدولار.. هاتبقى عبئا رهيبًا فوق عبء فوايد شهادات الـ60 مليار.. مش بس كده؟ أيقنوا إنهم مش هايخلصوا المشروع في خلال سنة طبعًا.. ده اسمه هلس.. "حسب وصفه".

وتابع : اخترعوا حاجه اسمها (المرحلة الأولى من مشروع القناة الجديدة) هايخلصوه في أغسطس.. علشان السيسي يتصور وهو بيفتتحه.. ويبقى منظره أنه نفذ وعده.. "بحسب قوله".

وأنهى كلامه قائلًا: آه.. بالمناسبة.. ده مش نقلاً عن قناة من قنوات الإخوان.. ده كلام مميش شخصيًّا ورسميًّا..".