عمال “الترسانة البحرية” يطالبون بتحقيق عاجل بعد وفاة زميلهم بسبب الإهمال الطبى

- ‎فيأخبار

قام عمال "ترسانة بورسعيد البحرية" التابعة لهيئة قناة السويس، اليوم الثلاثاء، بمنع مديرو الشركة من الخروج وقاموا بإغلاق بوابات الترسانة، احتجاجًا على وفاة زميلهم فجر اليوم بسبب الإهمال الطبي.
وقال العمال، فى تصريحات صحفية: إنهم قرروا منع المديرين وغلق البوابات بعد وفاة زميلهم" محمد نبيل غازي" 41 سنة، عامل بقسم الأعمال البحرية، بعد إصابته بأزمة قلبية أثناء تواجده بالعمل، ورفض الأسعاف الاستجابة لطلب العمال بنقله إلى مستشفى الطوارئ، بحجة حظر دخول سيارات للترسانة بعد 11 مساء.

وأضاف العمال أن الأسعاف نقل زميلهم بعد ساعة من التوسلات، غير أنهم فوجئوا عقب وصولهم للمستشفى بتعطل جهاز الصدمات الكهربائية، ما تسبب في وفاة زميلهم بسبب الإهمال.

وأشار العمال إلى أن الواقعة تعد الرابعة من نوعها، نظرًا لأن محاولات إصلاح المنظومة بائت بالفشل لتقاعس المسئولين، مطالبين بفتح تحقيق موسع مع المتسببن فى وفاته.