إدارة “العقرب” تستلم التصاريح من الأهالي ثم تصرفهم دون زيارة

- ‎فيحريات

واصلت إدارة سجن العقرب، بإشراف الضابط محمود بسيوني اليوم، سياسة خداع أهالي المعتقلين حيث تستلم منهم تصاريح الزيارة وتتركهم منتظريين خارج السجن حتى ما بعد الساعه 12 ظهرا. ثم صرف الأهالى دون تمكينهم من زيارة ذويهم .

كشف أهالى المعتقلين بسجن العقرب شديد الحراسة، خلال مؤتمر عقد منذ أيام بمقر "مركز نضال للحقوق والحريات " إلا نتهاكات التى يتعرض لها ذووهم داخل السجن والتى تتمثل فى اقتحام الزنازين بتشكيلات أمن مركزي ملثمين والاعتداء عليهم بالعصى والكلاب البوليسية، ما أدى إلى إصابة العديد، وحدوث حالات إغماء جراء الغاز المسيل للدموع، واختطاف 15 معتقلًا وتعذيبهم لمدة 3 ساعات أمام الآخرين، وتجريدهم من ملابسهم وسرقة وتحطيم جميع متعلقاتهم الشخصية، مؤكدين أنه حتى الأهالى لم يسلموا من هذا الانتهاك أثناء الزيارات حيث إن الزيارة تكون في أكشاك من الزجاج، موضحين انها ممنوعة منذ عدة أسابيع ممنوعة على الرغم من حصول الأهالي على تصاريح من النيابة العامة.