كتب- عبد الله سلامة:

 

شهدت أسعار المكرونة ارتفاعًا بنسبة 20% بالسوق المحلية، كأحد النتائئج الكارثية لقرارات نظام الانقلاب بتعويم الجنيه وزيادة أسعار الوقود والتي تسببت في ارتفاعات جنونية في أسعار كل السلع والخدمات.

 

وارتفعت أسعار "الباكيته" الواحد من المكرونة زنة 400 جرام ماركة "الملكة وحواء وستار" لتسجل 55 جنيهًا، ليصل الكيس للمستهلك بنحو 3.25 جنيها بدلا من 2.5 جنيه، وتراوح سعر الكيلو سائب  بين 5.5 إلى 6 جنيهات بدلاً من 5 جنيهات، كما سجلت أسعار مكرونة رويال وحكاية ورينادا زنة "350" جرام" نحو 3 جنيهات بارتفاع قدره 75 قرشًا في الكيس الواحد.

 

وقال يحيى كاسب رئيس شعبة المواد الغذائية بغرفة الجيزة، في تصريحات صحفية، إن سعر طن  المكرونة داخل السوق المحلي وصل إلى 5300 جنيه للطن، بسبب تخطي سعر الدولار حاجز 19 جنيهًا، مشيرًا إلى أن أسعار الدقيق المستورد نوع "72" ارتفعت بشكل كبير بعد تعويم الجنيه الذي وصل بسعر الدولار لمستوى قياسي.

 

وأضاف أن هناك أنواعا من المكرونات ذات الأنواع الشعبية يتم بيع الكيلو منها بـ6 جنيهات ولكنها تعاني من بعض عيوب الصناعة، مشيرا إلى أنّ الأنواع الأكثر شهرة هي ستار والملكة وحواء يتم بيعها بـ 3.25 جنيهات للمستهلك .

 

وكانت أسعار الأرز قد شهدت إرتفاعات كبيرة خلال الإيام الماضية ووصل سعر الكيلو إلى 8 جنيهات بدلاً من 5 جنيهات، وسط أنباء عن اتجاه وزارة التموين في حكومة الانقلاب لرفع أسعاره بالتموين إلى 7.5 جنيهات أسوة بأسعار السكر التمويني.

Facebook Comments