رامي ربيع
قال الدكتور عبدالعزيز السيد، الخبير الاقتصادي، إن توقيع عبدالفتاح السيسي، قائد الانقلاب العسكري، على اتفاقية استيراد الغاز من الكيان الصهيوني، آخر قشة في التطبيع بين مصر والاحتلال، وأصبح التطبيع معلنا للجميع الآن بشكل رسمي.

وأضاف السيد- في مداخلة هاتفية لبرنامج "الشرق اليوم" على قناة الشرق- أن السيسي انتقل من التطبيع مع الاحتلال في الخفاء إلى العلن، مضيفا أن صفقة بقيمة 20 مليار دولار كان ينبغي عرضها على البرلمان والموافقة عليها.

وأوضح السيد أن الاتفاقية لها أبعاد ودلالات سياسية ولا تتوقف على الجانب الاقتصادي والتجاري فقط، وإنما لها شق سياسي يهدف إلى التطبيع مع الاحتلال بشكل كامل، مؤكدا أنه لن يستطيع أحد الطعن على مثل هذه العقود؛ لأن العقود محصنة.

Facebook Comments