كتب رامي ربيع:

قال صابر أبوالفتوح -رئيس لجنة القوى العاملة ببرلمان 2012- إن عبدالفتاح السيسي قائد الانقلاب العسكري يتحدى العمال من الناحية القانونية والاقتصادية والاجتماعية ويخالف كل المعاهدات التي وقعتها مصر مع منظمة العمل الدولية.

وأضاف أبوالفتوح -في مداخلة هاتفية لقناة مكملين- أن العمال منذ الانقلاب العسكري يعانون من أزمة قانونية واقتصادية طاحنة، خاصة بعد إصدار السيسي قانون الخدمة المدنية رقم 18 لسنة 2015، الذي أضاع كل الحقوق المكتسبة للعمال بعد نضال سنوات عديدة، والتي أقرها قانون 47 لعام 1979م.

وأوضح أن قانون الخدمة المدنية قصر الوظائف في الجهاز الإداري للدولة على ذوي الحظوة من رجال الشرطة والمصابين من العمليات العسكرية وغيرها، مضيفا أن نسبة الـ5% التي كانت مخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة تم الاستغناء عنها وإهدارها في قانون الخدمة المدنية الجديد.

وأشار إلى أنه على المستوى الاقتصادي حدث ولا حرج.. فها هو عبدالفتاح السيسي زعيم عصابة العسكر يطالب المجتمع بالتبرع لصندوق الطوارئ.. وهذا دليل فشله في الملف الاقتصادي، وأنه ليس لديه خطة لمساعدة الشركات والمصانع المتعثرة، مضيفا أن السيسي صنع الإرهاب ليستمر في السيطرة على السلطة والاقتصاد واستعباد الشعب المصري.

Facebook Comments