كتب– عبدالله سلامة
تسود حالة من الاستياء في أوساط المعلمين بمختلف المحافظات؛ بشأن اتجاه وزارة التعليم في حكومة الانقلاب لاحتساب حوافز المعلمين بنظام النقاط، معتبرين ذلك حلقة في مسلسل هضم حقوق المعلمين، مهددين بالإضراب عن العمل، العام المقبل، إذا ما أصرت الوزارة على تطبيق هذا النظام.

ووفقًا للنظام الجديد، فإن المعلم الذي يقوم بإعطاء حصص فقط يحصل على 10 نقاط فقط، فيما يحصل المعلم الذي يقوم بإعطاء حصص + ريادة فصل على 20 نقطة، ويحصل المعلم الذي يقوم بإعطاء حصص + ريادة فصل + إشراف على 30 نقطة، بينما يحصل المعلم الذي يقوم بكل ما سبق + وحدة التدريب على 40 نقطة، بينما يحصل المعلم الذي يقوم بكل ما سبق + icdl” على 50 نقطة، ويحصل المعلم الذي يقوم بكل ما سبق + "تدريب تخصص" على 60 نقطة.

كما يحصل المعلم الذي يقوم بكل ما سبق + ملاحظة امتحانات على 70 نقطة، وتزيد إلى 80 نقطة للمعلم الذي يقوم بكل ما سبق + تصحيح، بينما ترتفع إلى 100 نقطة للمعلم الذي يقوم بكل ما سبق + مراقبة ثانوية، في حين يحصل المعلم الذي يقوم بكل ما سبق + تصحيح ثانوية 200 نقطة.

من جانبها، أعلنت حركة "حقي فين" عن تضامنها مع المعلمين في الحفاظ على حقوقهم، معتبرة أن هذا القرار "عقيم"، ويهدف إلى إهدار حقوق المعلمين.

Facebook Comments