اعتدت قوات الانقلاب والبلطجية على مسيرة أبو كبير التي انطلقت عقب صلاة الجمعة من مسجد أبو باشا وسط مشاركة واسعة من الأهالى.
 

فوجئ المشاركون في المسيرة بوابل من طلقات الخرطوش والرصاص الحى تنهال عليه من أعلى عدد من البنايات بشارع النقراشى من قبل بلطجية وعدد من قوات أمن الانقلاب، في الوقت التي انتشرت فيه عدد من المدرعات داخل المدينة، حيث تحولت شاورع المدينة إلى سكنة عسكرية .
 

Facebook Comments