استنكر رئيس هيئة العلماء المسلمين، الشيخ يوسف القرضاوي، التفجيرين الإرهابيين اللذين تعرضتا له كلا من إسطنبول والقاهرة، مؤكدا أن الإرهاب لا يقول به دين ولا يقره عقل.

وقال العلامة يوسف القرضاوي -في تغريدة له عبر حسابه على "تويتر"-: "نستنكر التفجيرات الإرهابية الآثمة التي استهدفت الآمنين في إسطنبول والقاهرة، فالإرهاب هو الارهاب، لا يقول به دين، ولا يقره عقل، ولا يقبله وطن”.

يشار إلى أن مدينة إسطنبول التركية تعرضت، السبت، لتفجير إرهابي راح ضيحته 15 شخصا، في حين تعرضت الكاتدرائية المرقسية في القاهرة، الأحد، لتفجير عبوة ناسفة راح ضحيته أكثر 25 قتيلا و50 مصابا.

Facebook Comments