ارتفعت خسائر شركة النيل لحليج الأقطان بمعدل 9% بنهاية العام المالي المنتهي، بصافي خسارة 8.4 مليون جنيه.

وقال سيد الصيفي، رئيس مجلس إدارة الشركة، إن هذه الخسائر تعود إلى رفض البنوك -خاصة بنك مصر- تمويل عملاء الشركة، واشتراطها التعامل مع شركات حليج أخرى؛ نتيجة الأزمة والقضايا التي تمر بها الشركة حاليا، ما أدى إلى تراجع حجم القطن المورد بمعدل 20%، مع ثبات المصروفات، وتراجع حجم إيرادات الشركة بمعدل 11.5%، حيث سجلت 12.3 مليون جنيه خلال العام المالي "2014-2015" مقابل 13.9 مليون جنيه خلال العام المالي الأسبق.

وأضاف "الصيفي" في تصريحات صحفية أن خسائر فروق تقييم العملة ارتفعت بمعدل 228% لتسجل 2.97 مليون جنيه مقابل 904 ألف جنيه؛ نتيجة للقروض الدولارية التي حصلت عليها الشركة. 

Facebook Comments