كتب- عبدالله سلامة: 

عاودت قوات أمن الانقلاب بدمياط إقتحام قرية البصارطة، وقامت بمداهمة منازل عدد من أبناء القرية وسرقة وتحطيم محتوياتها ، في إطار المحاولات اليائسة لتركيع الاهالي وكسر إرادتهم والنيل من صمودهم الذي استمر طوال الاعوام الماضية منذ انقلاب 3 يوليو 2013 وحتي الآن.

 

وكانت الأسابيع الماضية قد شهدت حصار واقتحام مليشيات الانقلاب للقرية واعتقال وتصفية العديد من شباب القرية، وسط حالة من الاستياء الشدد في أوساط الاهالي.

Facebook Comments