نشطاء على “فيس بوك” يطالبون “صدقي صبحي” بترك الجيش

- ‎فيأخبار

الحرية والعدالة
شن نشطاء علي مواقع التواصل الاجتماعي هجوما حادا علي الفريق صدقي صبحي أحد قيادات الانقلاب بالتزامن مع الذكرى الأولي لمجزرة 6 أكتوبر ، وتدوالوا بوسترات تندد بتحويل سجن العزولي العسكري لسلخانة تعذيب ضد المعتقليين السياسين المناهضين للانقلاب ، و عودة المحاكمات العسكرية للمدنيين ، واستمرار جر الجيش إلي مستنقع الانقلاب والعمل السياسي .
ووصفوا النشطاء صبحي بأنه من " الديابة قاتل شارب دم غلابة " واتهموه بأنه " مفكر مصر غابة بالحصانة والدبابة " وطالبوه بالرحيل خارج الجيش بعد ان جعل السياسة مهمة الجيش الوحيدة ، وذلك في عدد من اللافتات التي انتشرت علي موقع التواصل الاجتماعي منها : " سيسي وصبحي مفكرين … جيشنا لهم ملك يمين .. سيسي وصبحي مفكرين .. مصر عزبة للفاسدين .. بالرصاص وبالدبابه… صدقي صبحي فاكرها غابة.. صدقي صبحي من الديابة… قاتل- شارب- دم غلابة .. السياسية مش للجيش …. صدقي صبحي بره الجيش".