بعد المجهود الكبير الذي بذلته الكتائب الإلكترونية، على مدار الأيام الماضية، في تدشين وسوم تدعو إلى إعادة انتخاب عبدالفتاح السيسي، لفترة ثانية، دخلت الأذرع الإعلامية على الخط للقيام بدورها في الإطار نفسه.

عمرو أديب، أحد أبرز الأذرع على فضائية "OnE"، المملوكة لرجل الأعمال المقرب من الأجهزة الأمنية، أحمد أبوهشيمة، دعا المصريين إلى انتخاب السيسي، بل الصبر عليه بعد انتخابه وعدم الشكوى.

وقال أديب: "سنة واحدة لو مش عاوزه مشيه، بس لو انتخبته تاني ماتقرفناش بقى وتفضل تقول عمل وماعملش، اللي بينتخب حد بيمشي وراه"، وضرب أديب مثلا بترامب قائلا: "وإن اللي انتخبوه وراه".

وردد الأسطورة التي يروّجها إعلام العسكر: "هم 6% اللي مانتخبوش السيسي، هنشوف في الانتخابات الجاية زادوا ولا نقصوا"، ما دفع ناشطين إلى التعليق بأنه يوحي بنية النظام المبيتة لتقليل نسبة فوز السيسي في الانتخابات القادمة، ورفع الرافضين ونسبتهم.

أما الإعلامية عزة مصطفى، فبعد وصلة إشادة بكلمة السيسي في مؤتمر الشباب، على فضائية "صدى البلد"، قفزت للأمام، ووجهت سؤالها له: "يا ترى هتعمل إيه في اليوم الأول لفترتك الثانية؟"، ثم واصلت التطبيل متسائلةً: "بعد كلمتك دي اللي فصّلت فيها الوضع، هتمشي فين وتسيبنا لمين؟".

 

الناشطون على مواقع التواصل لم يقفوا مكتوفي الأيدي أمام وسوم اللجان، وتطبيل الأذرع، واختفاء مريب لوسم #مش_عاوزين_السيسي، الذي اتهم فيه ناشطون إدارة تويتر بالتواطؤ، فدشنوا وللمرة الأولى، الجزء الثاني من الوسم، وهو #مش_عايزين_السيسي2، تأكيداً على رفضهم السيسي، رغم كل محاولات الكتائب والأذرع، إضافة إلى وسم #ياسيسي_غور، وتصدّر الوسمان قائمة الأكثر تداولا، مزاحمين وسوم اللجان.

 

وغرد النائب السابق محمد العمدة: "‏#مش_عايزين_السيسي2، معاكم لغاية ألف بكل حماس، رحيل السيسي وعودة العسكر للثكنات، إنقاذ لمصر بمسلميها وأقباطها وإنقاذ للعالم الإسلامي والعربي".

 

وقالت فاطمة: "‏ولو هنفضل نقوله مش عايزينك.. غور.. ارحل.. ياكل معاه الكلام ده.. استرجل.. وانزل الميدان!! #مش_عايزين_السيسي2، #ياسيسي_غور".

 

 

بدوره، كتب المهيب: "#مش_عايزين_السيسي2، صدقوني مش بيشوف ولا بيفهم وهيمسك فتره تانية، دا عسكر لما بيمسك بيطلع بالدم".

وغرد صبري: "#مش_عايزين_السيسي2، مش عايزينوا ولا طيقينوا، ونحلم باليوم اللى ربنا فيه يرضى علينا، ويشيل الطغمة اللى دخلت علينا بالفقر والانبطاح، غور يا ملعون".

 

 

Facebook Comments