كتب رانيا قناوي:

كشف تقرير صحفي كيف أصبح قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي، يستخدم القسم الإلهي بصورة مستفزة، ثم يحنث به، وكأنه يتعمد إهانة هذا القسم الإلهي، الذي يستخدمه المسلمون للحلف والبرهان على صدقهم، ولطالما تحدث السيسي في مواقف مختلفة عن أنه لا يحب أن يُقسم، إلا أنه دائما ما يتبع تلك الكلمة بجملة "أقسم بالله العظيم".

وتداول نشطاء مقطع فيديو يؤكد حنث السيسي الدائم بقسمه، حيث قال ذات مرة: "والله والله والله ولا ثانية في الحكم ضد إرادة المصريين"، ليحنث بيمينه مخاطبا الشعب في مرة ثانية ويقول: "انتوا فاكرين إني هسيبها؛ لا والله".

وكشف التقرير المنشور على موقع "عربي 21" اليوم الخميس، أن السيسي أثناء المؤتمر الثالث للشباب، مساء الثلاثاء، قال : "قسما بالله العظيم.. قسما بالله العظيم.. قسما بالله العظيم.. لو المصريين ما عايزني ماهقعد ثانية في المكان ده.. ثانية.. (يقصد الحكم)".

وأشار التقرير لما قاله السيسي للمصريين في 19 سبتمبر 2014: "اشتغلوا معايا وحاسبوني بعد سنتين، وأقسم بالله ثلاثة لو رأيتم من هو أفضل مني سأترك الكرسي فورا".

وإثر انقلابه على الرئيس الشرعي محمد مرسي في يوليو 2013، أقسم السيسي في 17  ديسمبر 2013، أنه لن يترشح للرئاسة ولا يطمع بالسلطة، وقال حينها: "أقسمت بالله، إننا مالناش طمع وهاتشوفوا، مالناش طمع بأي حاجة، غير إننا نشوف بلدنا أد الدنيا، إحنا لا بنغدر ولا بنخون ولا بنتآمر". وقد حنث بهذا وترشح للرئاسة في يونيو 2014.

وأقسم السيسي أمام الرئيس مرسي على احترام الدستور كوزير للدفاع في 12 أغسطس 2012، ثم انقلب عليه منتصف 2013.

وردا على اتهامه بالتنسيق مع دول خارجية في انقلابه على الرئيس مرسي، قال السيسي في 18 أغسطس 2013: "أقسم بالله لم يتم التنسيق خارجيا مع أي دولة على أي أمر، ولم ننسق ولم نتعاون ولم نستأذن أي أحد".

"ادوني فرصة تانية"… الفاشل يستجدي الشعب مجددا

Facebook Comments