أعلن الممثل الرسمي لمنظمة الصحة العالمية باليمن "نيفيو زاجارايا" أن عدد ضحايا مرض الكوليرا باليمن ارتفع لـ1500 حالة وفاة. 

 

وحسب ما أفادت صحيفة "الجارديان" الإنجليزية، فإن أجواء الحرب التي تشهدها اليمن منذ 27 شهرًا تعد أحد أسباب تفشّي مثل هذا المرض الذي ما تزال منظمة الصحة العالمية تحاول احتواءه.

 

وأعلن المتحدث باسم المنظمة باليمن عن ارتفاع نسبة وفيات الكوليرا، في مؤتمر صحفي بحضور ممثلين عن الأمم المتحدة والبنك الدولي؛حيث قال إنه مع حلول 30 يونيو ارتفعت نسبة الحالات المشتبه بإصابتها بالكوليرا لـ246,000 حالة.

Facebook Comments