أحمد أبو زيد

دعت عدة حركات ثورية كل من آمن بأسباب قيام الثورة ومن يرفض القمع والظلم إلى وقفة للتضامن مع المعتقلين، يوم الثلاثاء القادم، أمام دار الأوبرا الساعة الخامسة مساء.

وقالت الحركات الداعية للتظاهر فى بيان لها: "مرت 3 أعوام على انطلاق ثورة 25 يناير يوم عيد الشرطة؛ احتجاجا على التعذيب والظلم والممارسات القمعية، ومنذ أيام وفي ذكرى الثورة، احتفلت بها وزارة الداخلية أيضا بعودتها إلى سابق عهدها بل وأشد عنفا".

وأضاف البيان: "بعدما كان للدم حرمة ولإطلاق النار على المتظاهرين رهبة، تحولت الشرطة إلى آلة حصد للأرواح تصدرهم للقبور والمعتقلات بتهم عشوائية واهية، بدعم المهللين والمتواطئين من مؤسسات الدولة والقوى السياسية والأبواق الإعلامية للقمع، والتي تضرب عرض الحائط بنصوص الدستور الذي لم يجف الحبر الذي كتب به بعد".

Facebook Comments