كتب– عبدالله سلامة
تواصل قوات أمن الانقلاب إخفاء شقيقين من مركز الشهداء بالمنوفية لليوم الثالث على التوالي، منذ اعتقالهما فجر يوم السبت الماضي خلال تواجدهما بالقاهرة، وهما: أحمد سامي عبد العال "25 عاما"، طالب بكلية الشريعة والقانون جامعة الأزهر، وإبراهيم سامي عبدالعال "20 عاما".

من جانبها، حمّلت أسرة الشابين داخلية الانقلاب المسئولية الكاملة عن سلامتهما، مطالبين بسرعة الإفصاح عن مكان إخفائهم والإفراج الفوري عنهم، مشيرين إلى تقدمهم بالعديد من البلاغات للجهات المختصة دون فائدة.

Facebook Comments