كتب أحمد علي: 

 

اعتقلت مليشيات الانقلاب العسكرى فى الاسكندرية 4 مواطنين بينهم الشيخ "حسني جبريل" ذو الثامنون عاما بعد حملة مداهمات شنتها على بيوت المواطنين بمنطقة سيدي بشر وأبو سليمان والعوايد بشرق الإسكندرية.

 

ودانت مؤسسة عدالة لحقوق الانسان الجريمة عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك اليوم وطالبت بسرعة الافراج عن الشيخ" حسني جبريل" ومن معه.

 

كما دان مركز الشهاب لحقوق الانسان القبض التعسفى والإخفاء القسرى ل" أحمد يسري " 15 عام-، طالب بالصف الثاني الثانوي، وحمل المركز قوات أمن الانقلاب مسئولية سلامته وطالب بالكشف عن مقر احتجازه والإفراج عنه.

 

كانت مليشيات الانقلاب قد اعتقلت الطالب عصر أمس من أحد شوارع منطقة أبو سليمان بحي الرمل شرق الإسكندرية، بعد الإعتداء عليه بالضرب.

 

وأكدت أسرته أنها لم تتوصل لمكان احتجازه حيث نفت أقسام الشرطة  اعتقاله رغم شهود العياتن على الواقعه وهو ما يزيد مكن مخاوف أسرؤته على سلامته.

 

Facebook Comments