تظاهر آلاف الأشخاص أتوا من كافة أنحاء تركيا، السبت، قرب الحدود السورية احتجاجا على الحصار المفروض على شرق مدينة حلب المحرومة من المساعدات الإنسانية. 

 

ووصل المتظاهرون في قوافل تحت شعار "افتحوا الطريق إلى حلب"، على بعد 3 كيلومترات من نقطة جلوي غوزو الحدودية في الجانب التركي قرب معبر باب الهوى الذي نقل من خلاله المصابون بجروح بالغة من شرق حلب إلى تركيا للعلاج.

 

وكتب المتظاهرون على يافطات رفعوها: "لا يمكن ترك حلب تحت القصف"، ورددا: "روسيا القاتلة، اخرجي من سوريا" و"الأمة ستحاسب إيران".

 

وقالت مؤسسة الإغاثة الانسانية التركية، التي تضطلع بدور كبير في توزيع المساعدات على حلب، والتي دعت لتظاهرات السبت، إن آلاف السيارات و1500 شاحنة تنقل مساعدات إنسانية وصلت الى الحدود تلبية لندائها.

 

Facebook Comments