كتب- حسن الإسكندراني:

ضاق بهم الحال، الانفجار قادم، كفاية حرام، حال المصريين الأن فى عهد الانقلاب العسكرى وحكومته التى ترعى أحوال الأثرياء بعيدا عن فقراء مصر.

 

مقطع فيديو قصير لم يتجاوز مدة الإستراحة بين شوطى أى مبارة بالدورى المصرى يلخص ما آال إليه المصريين من إنفجار وشيك الأن بعد ارتفاع أسعار البنزين والسولار ،فضلا عن إرتفاع فواتير الكهرباء والمياة  والمواد الغذائية والدواء.

 

الوجوه واحدة والآنين واحد بسبب المنقلب الذى لم يترك العامل والموظف والمواطن الفقير فى حاله حتى كاد يجن جنونه..نترككم مع المقطع المجمع فى دقائق قصيرة.

Facebook Comments