كتب– عبدالله سلامة
أعلنت وزارة الداخلية في حكومة الانقلاب عن تصفية 14 مواطنا؛ بزعم أنهم إرهابيون كانوا يستعدون للقيام بأعمال تخريبية.

ومن بين الذين تمت تصفيتهم:
1- محمد أحمد عبدالخالق حبيب (مواليد 7/1/1979 بالقليوبية)
2- طارق عبدالله حسن عبدالله (مواليد 15/2/1985 من أوسيم بالجيزة)
3- محمد شعبان طه عبدالعزيز (مواليد 1/1/1995 من أبشواي بالفيوم)
4- خالد محمد أيمن سالم حسين (مواليد 9/3/1992 من الدقهلية)
5- علي هاشم أحمد عصام الدين مصطفى (مواليد 24/6/2001 من منطقة الزيتون بالقاهرة).

وزعم بيان مليشيات السيسي أنه كان بحوزتهم "سلاح آلى، ورشاش، وطبنجة حلوان، وبندقية خرطوش، وخيمة بداخلها مستلزمات إعاشة "أغذية – ملابس – بطاطين".

هذا وتعتمد داخلية الانقلاب، طوال السنوات الماضية، على تصفية عدد من المعتقلين المختفين قسريا؛ بزعم قتلهم خلال تبادل لإطلاق النار بين الطرفين.
 

Facebook Comments