قال محمد الدماطي المتحدث باسم الهيئة القانونية للدفاع عن الرئيس محمد مرسي لا يقبل التشكيك في ذمته المالية وهو لديه شقتان سكنيتان.

وأضاف الدماطي: " الرئيس أبلغنا في مقابلة سابقة ما نصه: لا أقبل أن يتكلم أحد على ذمتي المالية.. ذمتي المالية بيضاء لدي شقة تمليك بالزقازيق وأخرى إيجار بالتجمع الخامس ".

وتابع المتحدث باسم الهيئة القانونية للدفاع عن مرسي: "الرئيس أخبرنا أنه سيتعامل خلال الفترة القادمة (لم يحدد موعدا) مع أي مطالبات تتعلق بذمته المالية، وسيوافق على ملء أي مستند حول ذلك"، في إشارة إلى خطاب سابق وصل إلى مصلحة السجون من إدارة الكسب المشروع حول الذمة المالية لمرسي، المحبوس بسجن برج العرب .

ولفت إلى أن هيئة الدفاع أرسلت المحامي أسامة الحلو لإدارة الكسب غير المشروع للاستعلام عن تفاصيل هذه التحقيقات غير أن المسئول عن القضية لم يكن متواجدًا مشيرًا إلى أن الزيارة سيتم تجديدها مرة أخرى للوقوف على حقيقة ما يتم.

واتفق أسامة الحلو عضو هيئة الدفاع عن "مرسي" مع ما ذكره الدماطي قائلاً: "إن الشقتين (الإيجار والتمليك) كل ما يملكه الرئيس وهو كان حريصا في لقائنا معه على إعلان كل التفاصيل المتعلقة بذمته المالية".

وفي تصريحات لوكالة الأناضول، نفي الحلو صحة ما تداولته صحيفة الأهرام الحكومية، أمس الأول الأربعاء، عن أن إقدام مرسي على إقرار الذمة المالية يعني إقرارًا منه بانتهاء صفته كرئيس للجمهورية، مشيرا إلى أنه لا يوجد قانون في مصر يقول ذلك وهذا الكلام ليس له علاقة بالقانون.

Facebook Comments