كتب- أحمد علي:

 

أجلت محكمة جنايات بنى سويف، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره جلسات محاكمة الدكتور محمد بديع المرشد العام للإخوان المسلمين وو92 آخرين بينهم 67 "غيابي"  في القضية الهزلية المعروفة إعلاميًا بـ"أحداث بني سويف" إلى يوم 10 أغسطس لاستكمال مرافعة الدفاع.

 

وتعود أحداث القضية الهزلية إلى أغسطس 2013 عقب مذبحة فض اعتصام رابعة العدوية والنهضة التي ارتكبتها ميلشيات الانقلاب بحق المعتصمين الرافضين للانقلاب.

 

ولفقت نيابة الانقلاب للوارد أسماؤهم في القضية الهزلية اتهامات عدة منها: "حرق مركز شرطة ببا ومقر الشهر العقاري ومدرسة الراهبات "، وشمل قرار الإحالة بالقضية قيادات شعبية وحزبية وبرلمانيين بينهم عبدالعظيم الشرقاوى عضو مكتب الإرشاد، ونهاد القاسم عبدالوهاب أمين حزب الحرية والعدالة بالمحافظة، وسيد هيكل وخالد سيد ناجي عضوًا مجلس الشورى 2012، وعبدالرحمن شكري عضو مجلس الشعب.

 

Facebook Comments