كتب- حسن الإسكندراني:

 

تعرف البون الشاسع بين رئيس يحب وطنه وبين زعيم عصابة جاء ليدهمها، حين تعيد ذاكرة مشاهداتك القديمة لتستدل بذلك وتعرف الفرق؛ فقد نشر نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي" فيس بوك"، مقطعي فيديو لرئيس الجمهورية الدكتور محمد مرسي وهو يتحدث عن حلمه للوطن، وبين زعيم انقلاب جاء ليهدم الوطن.

 

حيث قال السيسي أمس فى خطابه بما يسمي مؤتمر الشباب الثاني وهو يتحدث عن مشكلة التعليم "ينفع التعليم فى إيه مع وطن ضايع"، بينما رد الرئيس المختطف محمد مرسي "لازم ننتج غذائنا ،لازم ننتج دوائنا، لازم ننتج سلاحنا".

 

وكشفت العديد من أحاديث المنقلب أنه جاء لمصر للهدم وليس البناء وهو ماظهر جلياً على حديث المتكرر بأننا شبه دولة، ووطن ضائع، وأجيب منين، فضلاً مطالبته الدائمة للشحاته دون توجيه طاقات الشباب للعمل والبذل.

 

Facebook Comments