كتب- محمد مصباح:

على رغم العلاقات الإستراتيجية بين نظامي الانقلاب في مصر ومحمد بن سلمان بالسعودية والتقارب الشديد بعد توثيق السيسي خيانته ببيع "تيران وصنافير"؛ قررت السعودية وقف استيراد الفراولة من مصر.

حيث قررت وزارة البيئة والمياه والزراعة بالمملكة العربية السعودية، أمس الأحد، حظر استيراد الفراولة المصرية، بسبب وجود متبقيات للمبيدات في الفاكهة.

 

وصرح المدير العام للإدارة العامة للمحاجر، الدكتور أسامة الصالح، أن قرار الحظر جاء بناء على نتائج التحاليل التي أجريت على عينات الفراولة الواردة من مصر وثبوت ارتفاع كمية أثر المبيدات عن الحد المسموح به عالميًا.

 

وتقوم الحكومة السعودية بمراقبة شحنات المنتجات الزراعية للتأكد من مدى أمان وسلامة هذه المنتجات وصلاحيتها للاستهلاك الأدمي.

 

وكانت الهيئة العامة للغذاء والدواء بالممكلة، أعلنت في سبتمبر الماضي وقف استيراد بعض الخضراوات والفواكه من مصر؛ بعد أن أثبتت التحاليل عدم ملاءمتها للاستخدام الآدمي.

 

وفي فبراير الماضي، قررت وزارة البيئة والمياه والزراعة بالسعودية، فرض حظر على استيراد الفلفل بجميع أنواعه من مصر بعدما تبين من نتائج تحاليل العينات وجود مواد ملوثة به.

 

كما قررت الإمارات في سبتمر الماضي، تشديد الإجراءات على الواردات من الفراولة المصرية المجمدة، بعد تقارير عن إصابات بفيروس الكبد الوبائي في الولايات المتحدة، كما حظر السودان في مايو الماضي، دخول السلع المصرية الزراعية والحيوانية.

 

وتواجه المنتجات المصرية رفضا واسعا في الدول المحيطة خاصة السلع الغذائية لغياب الاشتراطات البيئية والصحية في مصر.

 

مما يفاقم الازمة الاقتصادية بالبلاد اثر تراجع قيمة الصادرات للخارج، بينما تعج الساحة المصرية بالامراض المتنوعة بسبب استعمال المبيدات المسرطنة ، والتقاوي المعدلة جينيا والتي تسبب الالاف الانواع من السرطانات والفشل الكلوي والطبدي في مصر.

Facebook Comments