كتب رامي ربيع:

قال عزب مصطفى وكيل البرلمان المصري بالخارج، إن اقتراح أعضاء ببرلمان الانقلاب بسن قانون لتسريح الموظفين من الجهاز الإداري للدولة بزعم الانتماء لجماعة الإخوان المسلمين يخالف الدستور والقانون.

وأضاف مصطفى -في مداخلة هاتفية لقناة مكملين، مساء الاثنين- أن هذه الاقتراحات تؤكد أن الحرب ليست على الإخوان بل على الإسلام، مضيفا أن مصطفى بكري ومحمد أبوحامد عضوا برلمان العسكر ينفذان أجندة المخابرات الحربية.

وأوضح مصطفى أن السيسي يرى أنه لا حاجة لهذا الشعب فهو يبيد المعارضين كل يوم خارج إطار القانون.

Facebook Comments