كتب حسن الإسكندراني:

أعاد مغردون ونشطاء عبر منصات "يوتيوب" عرض التتر الأصلى لنهاية مسلسل "المال والبنون" الشهير، الذى رفض الراحل ممدوح الليثى بناء على ضغط من حكومة المخلوع حسنى مبارك، بحجة المساس بواقع مصر الأليم.

ولم يكن من الغريب أن يرتدي الإعلام ثوب "المطيع والذليل" في عهد المخلوع حسنى مبارك ليعيش في كنف السلطة قبل أن يتغير المشهد إلى النقيض تماما مع الرئيس محمد مرسي الذي مارس الإعلام ضده هجوما حادا.

"الليثى" كشف فى تصريحات صحفية وقتها أنه رفض تلك الكلمات، لأنها كانت تمس مشكلات المصريين فى هذا الوقت.. والكلمات لها دلالة على عدم إحساسهم بالسعادة فى الحياة! فى حين تم تغيير الكلمات التى اسمتع إليها الملايين وقت إذاعة المسلسل الذى لاقى رواجا شديدا وقت إذاعته خصوصا جيل الثمانينات. 

تقول كلمات التتر الأصلية والمحذوفة وهى من أشعار: سيد حجاب وموسيقى وألحان: ياسر عبد الرحمن وغناء: علي الحجار – حنان ماضي:
باحلم وافتح عينيا.. على جنة اﻹنسانية.. والناس سوا بيعيشوها.. بطيبة وصفو نية.. يا دنيا ولا حدي ظهري.. ليكي ولا اعيش في قهري.. ياما نفسي يصفى لي دهري.. وترجعي حقنية.. لا يا دنيا اجري غري.. غيري ولعبي وضُري.. اما انا رغم بُري.. نفسي عفيفة غنية.. دنيا غرورة دنيه.. زي الحنش شرانيه.

فى حين جاء التتر المتدوال للجميع طوال سنوات:
باحلم وافتح عنيا على جنة للإنسانية والناس سوا بيعيشوها بطيبة وبصفو نية..أحلامي تصلبلي ضهري ويروق ويصفالي دهري ويلالي زهري وجواهري لكل ناسي وليا..بأحلم وافتح عنيا على جنة للإنسانية والناس سوا بيعيشوها بطيبة وبصفو نية..يا دنيا مهما تغري غيري مسيرك تمري وبعد مري تسري نفسي العفيفة الغنية.

Facebook Comments