كتب- رامي ربيع:

 

بثت قناة مكملين مقطع فيديو جراف يعرض تطورات الأزمة الخليجية ويظهر كيف نجحت الدبلوماسية القطرية في مواجهة دول الحصار.

 

ففي يوم 5 يونيو قررت السعودية والإمارات ومصر والبحرين قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر وإغلاق حدودها البرية والجوية والبحرية وفرض حصار على حركة الأفراد والسلع، فيما تحركت الدبلوماسية القطرية لدحض الاتهامات عبر اتصالاتها الدولية وعلاقاتها القوية.

 

وفي 7 يونيو شددت السعودية والإمارات والبحرين من إجراءاتها بفرض قوانين عقابية على من يتعاطف مع قطر وصلت إلى حد السجن 51 سنة وغرامة مالية، بينما صادق البرلمان التركي على نشر قوات من الجيش في قطر طبقًا لاتفاقية الدفاع المشترك.

 

وفي 8 يونيو طردت السعودية والإمارات والبحرين القطريين وشتت مئات الأسر ومنعت العشرات من العمرة وحرمت الطلاب من الامتحانات في جامعاتهم، فيما أعلنت الخارجية القطرية أنها ليست مستعدة للاستسلام تزامنا مع قدوم القوات التركية لأمن المنطقة وتخصيص إيران 3 موانئ لنقل البضائع مع قطر.

 

أيضا صنفت دول الحصار 59 فردًا و12 كيانًا فيما تصفها بقوائم الإرهاب المحظورة، وفندت الدبلوماسية القطرية الاتهامات وشرحت مهام الجمعيات وأعمالها الإنسانية.

 

في 22 يونيو سلمت دول الحصار الكويت 13 مطلبًا لفك الحصار بينها إغلاق قناة الجزيرة ووسائل إعلام أخرى، وبررت الدبلوماسية القطرية دور الجزيرة ودعمها حرية الرأي والتعبير مقابل حملات القمع.

 

وفي 2 يوليو سلمت قطر ردها على المطالب لدولة الكويت.

 

وفي 5 يوليو ردت دول الحصار ببيان وصف بالضعيف والمرتبك وتجاهل قائمة المطالب واكتفى بذكر 6 مبادئ عامة.

 

 

Facebook Comments