كتب حسن الإسكندراني:

تعمدت إدارة الشئون المعنوية، خلال الندوة التثقيفية الـ24، التي جارية الآن بعنوان "مجابهة الإرهاب-إرادة أمة"، بحضور قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي- على تواجد صبغة إسلامية بها.

حيث حضر اليمني الحبيب علي الجفري وألقى كلمة ودعا للسيسى على ما قدمه للوطن وللعرب والمسلمين خلال الأعوام القليلة الماضية.

حيث قال "الجفرى": "قال لي أحد شيوخي، يا ولدي إذا وجدت أنك تعمل في خدمة الحق ونصرته ولم يقم من ينال منك او يسيء إليك، أو يحاول أن يشوهك فشك في إخلاصك"، مؤكدا أن علامة الإخلاص هو وجود نكران في جهدك".

ودعا "الجفري" في كلمته بالندوة التثقيفية للقوات المسلحة، للسيسي قائلا: "أعنه على ما أقمته عليه، وألهمه الحق بالحق، فقد أقمته في موقف ويصعب شأن القيام في دنيا فيها التآمر والغش، وأعن من عين لحمل هذه المسئولية، وأعن مصر على ما هو قدر قدرته لها، أن تكون هي عمود الخيمة، وأيقظ العرب من غفلتهم".

كما دعا للجيش المصري قائلا: "أسأل الله تعالى أن يحفظه بحفظه، وأن ينصره بالحق، اللهم بارك في مصر، وأبسط فيها بسط الخير والنور والأمن والأمان والهدى والبركة، وإذا تساقطت الجيوش من حولنا فإن أملنا في حفظك لهذا الجيش".

Facebook Comments