شهد مستشفى ديرب نجم المركزي بمحافظة الشرقية كارثة صحية عقب وفاة 3 مرضى أثناء خضوعهم لجلسة غسيل كلوي بالإضافة إلى إصابة 15 حالة أخرى، بحسب تصريحات رسمية.

وكشف مصدر مسؤول من داخل مستشفى ديرب نجم أن إجمالي أعداد المرضى الخاضعين لجلسات غسيل كلوي أمس بلغ عددهم 42 حالة وعندما وضعوا على أجهزة الغسيل الكلوى التي خضعت لعملية صيانة في اليوم السابق خرجت من أفواههم سوائل ورغوي ودخل بعضهم في غيبوبة وتوفي منهم 3 حالات على الفور ونقل 17 حالة للمستشفيات القريبة لتعلن وزارة الصحة عن وفاة حالتين في وقت لاحق ليرتفع عدد الوفيات إلى 5 حالات.

وفي السياق كشفت مصادر طبية أن السبب وراء الحادث هو تلوث المياه المقطرة المستخدمة في عملية الغسيل الكلوي، وأضاف المصدر أن الشركة القائمة على توريد المياه المقطرة والفلاتر إلى وحدة الغسيل الكلوي هي الشركة الوطنية الهندسية التابعة للقوات المسلحة.

بدوره قال الدكتور مصطفى جاويش، المسؤول السابق بوزارة الصحة، إن تضارب تصريحات المتحدث باسم بوزارة الصحة خالد مجاهد يكشف أن الوزارة في غيبوبة عن واقع المستشفيات.

وأضاف جاويش في مداخلة مع برنامج “قصة اليوم” على قناة “مكملين” أن عقد الصيانة المنشور في الصحف بين المستشفى وإحدى الشركات غير قانوني مضيفا أن الشركة ليس لها وجود في الواقع وإنما يرجح أن تكون تابعة لشركة كوين سرفيس التابعة للجيش.

وأوضح جاويش أن عبدالفتاح السيسي قائد الانقلاب في إحدى مؤتمراته قال “لو عايزين خدمات وصيانة روحوا لكوين سرفيس” وهو ما جعل جميع المستشفيات والهيئات الحكومية تسارع للتعاقد مع الشركة لتقديم خدماتها بعد توجهات السيسي.

وأشار السيسي إلى أن شركة كوين سرفيس وغيرها من الشركات التابعة لجهاز الخدمة الوطنية لا تملك أطقم فنية وإنما تتعاقد مع شركات من الباطن لتنفيذ أعمال الصيانة، مضيفا أنه خلال تواجده بالوزارة وعندما كان يرفض استلام العمل من شركات الجيش كانت تحضر لجنة من الوزارة لاستلام العملية فنيا بينما يوكل إلينا الشق الإداري.

 

الدكتور أحمد عادل، استشاري أمراض الكلى، أكد أن السبب وراء حالات التسمم لمرضى غسيل الكلى بالشرقية هو محطة المياه مضيفا أنه لو كان السبب فلتر وحدة الغسيل لحدث تسمم لحالة واحدة فقط.

وأضاف عادل في حواره مع برنامج “قصة اليوم” على قناة “مكملين” أن الصيانة الدورية تتم من خلال التعقيم الدوري لمحطة المياه وبعد إجراء التعقيم يتم قياس نسبة المادة المستخدمة في التعقيم سواء فورمالين أو نيترات لضمان خلو المياه الداخلة للمرضى من هذه المادة.

Facebook Comments