بثت قناة “وطن” وقائع الجلسة الأخيرة لمحاكمة عبدالفتاح سعيد حسين السيسي قائد الانقلاب العسكري على الهواء مباشرة من قاعة المحكمة.

وخلال الجلسة قال محمد الجبة ممثل الدفاع عن المتهم، إن مصر مع نهاية عام 2010 كانت تتمتع بحرية إعلامية غير مسبوقة وتتمتع بالسلم الأهلي ومع هذا تداعى الشعب للثورة على النظام الذي حقق له الاستقرار لا لشيء سوى تقليد ما شاهده عبر الشاشات في تونس أو ربما بدافع من السأم ورغبة بدائية في التغيير.

وأضاف ممثل الدفاع أن المخلوع مبارك تنحى تاركا موقعه وترك المسؤولية للمجلس العسكري الذي كان السيسي أصغر أعضائه، مضيفا أن موكله اكتشف أن الكتل الثائرة لا تملك خطة عمل أو رؤية وإنما هم فرق متناحرة وأسرى لاختلافات أيديولوجية قتلت بحثا عبر عقود.

من جانبه اعترض ممثل الادعاء على وصف ممثل الدفاع الشعب المصري الذي خرج ليسترد حريته وكرامته وضحى بالشهداء من أجل الحرية بالسذاجة والتقليد ومحاولة إلقاء ظلال من الشك على هذا الشعب العظيم الذي حاول أن يخلع ذل واستبداد العسكر فكان جزاؤه أن نكل به السيسي المجرم.

أيضا اعترض ممثل الادعاء على تشويه ممثل الدفاع الكتلة الشعبية التي خرجت في ثورة يناير وقدمت التضحيات والشهداء للوصول إلى الحرية ومحاولة استغلال الخلافات في الرؤى التي حدثت بينها للنيل من ثورة يناير المباركة.

وأضاف ممثل الادعاء أن الدفاع حاول إظهار عصر مبارك بالعصر الذهبي متناسيا أنه في عصر مبارك تم تفجير الكنائس بعلم مخابرات أجهزة مبارك وكانت المعتقلات تكتظ بالمواطنين ليل نهار ومشاهد بث التعذيب من داخل مراكز الاحتجاز والسجون كانت تمتلئ بها مواقع التواصل الاجتماعي.

وفي ختام الجلسة صدر الحكم على المتهم الذي أكدت لائحة الاتهام قيامه بارتكاب العديد من الجرائم كما حملت شهادات الشهود العديد من الإدانات التي وجهت له.

وشهدت وقائع الجلسة الأخيرة أصداء واسعة وجدلا كبيرا ومفاجآت شاهدها عبر الرابط التالي:

Facebook Comments