مع التركيز فقط على تأمين النظام الانقلابي، فيما يجري تقليص موازنة الصحة والتعليم، ما يؤدى إلى تفشي الأمراض، ومن أخطرها السرطان الذي ينهش أجساد المصريين في عهد السيسي.

“الحرية والعدالة” رصدت الأرقام الواردة في أحدث مسح للسرطان بمصر، والذى ناقشه مؤتمر الأورام في 2017، عبر الجراف التالي:

Facebook Comments